ثقافة إسلامية

جميع أحكام يوم عاشوراء حكم من افطر يوم عاشوراء.. ماحكم صيام يوم عاشوراء فقط؟ وهل صيام عاشوراء بدعة؟ وهل يجوز صيام عاشوراء فقط دون تاسوعاء؟ وهل يجوز صيام عاشوراء بنية القضاء؟

ما هي جميع أحكام يوم عاشوراء؟ وما حكم من أفطر يوم عاشوراء؟ نظرًا إلى أن صوم يوم عاشوراء هو سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسنهتم اليوم من خلال موقع مرحبا بعرض إجابات أسئلة أحكام يوم عاشوراء من حيث الصوم والإفطار والنوايا في صومه.

جميع أحكام يوم عاشوراء

نوفر لكم فيما يلي مجموعة كبيرة من أحكام يوم عاشوراء، وهي التي يتم تداولها والتساؤل عنها بكثرة، ومن هذه الأحكام ما يلي:

1- حكم من افطر يوم عاشوراء

قال مجمع البحوث الإسلامية في هذا الأمر أن صيام يوم عاشوراء مستحب ويثاب فاعله ولا يعاقب تاركه، ومن شرع في صيام عاشوراء ومن ثمَّ أفطر عمدًا فلا إثم عليه كما أشار جمهور الفقهاء.

2- ماحكم صيام يوم عاشوراء فقط

يجوز حكم صيام عاشوراء مفرد، حيث إذا صام الشخص يوم عاشوراء فقط لا بأس بذلك، ولكن من الأفضل أن يصوم يوم قبله ويوم بعده، أي يصوم يومين التاسع والعاشر، أو العاشر والحادي عشر، كما يُمكن له أن يصوم الثلاثة أيام: التاسع، والعاشر، والحادي عشر؛ خلافًا لليهود.

اقرأ أيضًا: خطبة جمعة عن يوم عاشوراء

3- هل صيام عاشوراء بدعة

صيام عاشوراء هو سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان رسول الله يصوم معه يوم إم قبله أو بعده وكان من الأفضل أن يصوم تاسوعاء مع عاشوراء، وذلك لقول رسول الله: ” لئن عشت إلى قابل لأصومن التاسع” كما قال عليه السلام: ” خالفوا اليهود وصوموا يومًا قبله أو يومًا بعده“.

اقرأ أيضًا: أدعية يوم عاشوراء

4- هل يجوز صيام عاشوراء فقط دون تاسوعاء

في هذا الأمر قال شيخ الإسلام أن صيام يوم عاشوراء هو كفارة سنة ولا يكره إفراده بالصوم، وقال مختلف علماء الإسلام أن عاشوراء لا بأس بإفراده، وعند سؤال لجنة الفتوى بهذا الأمر قالت: ” يجوز صيام يوم عاشوراء يوماً واحداً فقط، لكن الأفضل صيام يوم قبله أو يوم بعده، وهي السُنَّة الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: ” لئن بقيت إلى قابل لأصومن التاسع ” رواه مسلم (1134).

5- هل يجوز صيام عاشوراء بنية القضاء

في هذا السؤال نجد أن الإجابة كما قالها الفقهاء والعلماء تشير إلى أن قضاء الصوم الواجب أهم من النوافل، فلو كان الإنسان يريد صوم أيام رمضان أو أيام منذورة أو كفارات فهي من أهم النوافل، وإذا صام يوم عرفة أو يوم عاشوراء فهي من القضاء ولا بأس، ويحصل الصائم على الأجرين وله الخيرين، وإذا كان لم يمنعه من صوم عاشوراء إلى قضاء اليوم الذي عليه والأيام التي عليه فيرجي له فضل هذا.

إلى هنا نكون وصلنا إلى نهاية المقال الذي تم من خلاله التعرف إلى جميع أحكام يوم عاشوراء، حيث أشرنا إلى ما إذا كان يجوز يوم عاشوراء فقط دون تاسوعاء، وما إذا كان يجوز صيامه بنية قضاء الحاجة وغير ذلك من أحكام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إنضم لقناتنا على تيليجرام