إسلاميات

كيف تصلي التهجد في البيت؟! عدد ركعات صلاة التهجد وكيفيتها وما فضلها

كيف تصلي التهجد في البيت؟ حيث إنها واحدة من ضمن الصلوات النوافل المستحبة في جوف الليل والبشر جميعهم نيام، وهي سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يحافظ عليها، وحث أبناء الأمة جميعها بالمداومة عليها في العشر الأواخر من شهر رمضان، ومن خلال موقعنا سنوضح عدد ركعات صلاة التهجد.

كيف تصلي التهجد في البيت

كيف تصلي التهجد في البيت

يبدأ وقت صلاة التهجد بعد الانتهاء من صلاة العشاء والتراويح، ويستمر حتى آخر الليل قبل صلاة الفجر، ويمكن أدائها في البيت عبر اتباع الخطوات الآتية:

  1. عقد نية أداء صلاة التهجد ويتوضأ ويحسن الوضوء.
  2. من ثم الوقوف واستقبال القبلة، ويكبر تكبيرة الإحرام، ووضع اليد اليمنى فوق اليسرى.
  3. قراءة دعاء استفتاح الصلاة، وبدء قراءة سورة الفاتحة وما تيسر من القرآن.
  4. يكبر ويركع ويقول “سبحانه ربي العظيم” ثلاث مرات.
  5. يرفع من ركوعه ويقول “سمع الله لمن حمده، ربنا ولك الحمد”.
  6. يستقيم المُصلي ثم يكبر للسجود، ويسجد السجود الأول قائلًا “سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات.
  7. يُكبر للرفع من السجود ويجلس معتدلًا على قدمه اليسرى، وينصب اليمنى، بعدها يكبر ويسجد السجدة الثانية كالأولى.
  8. التكبير والقيام لأداء الركعة الثانية مثل الأولى.
  9. بعد السجدة الثانية من الركعة الثانية يقوم المصلي بالجلوس معتدلًا ويقرأ التشهد والصلاة الإبراهيمية.
  10. يسلم المصلي عن اليمين أولًا ثم عن الشمال قائلًا “السلام عليكم ورحمة الله”.
  11. من الأفضل ختم صلاة التهجد بركعة الوتر، وهذا في حال لم يصلها قبل نومه أو قبل أداء صلاة التهجد وهي ركعة واحدة.

اقرأ أيضًا: دعاء يا ذا الذي كان قبل كل شيء مكتوب كامل أفضل أدعية في التهجد

عدد ركعات صلاة التهجد

ورد عن السيدة عائشة أم المؤمنين – رضي الله عنها – عن الرسول – صلى الله عليه وسلم – وقالت: أنَّه سَأَلَ عائِشةَ رَضيَ اللهُ عنها: كيفَ كَانَتْ صَلَاةُ رَسولِ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ في رَمَضَانَ؟ فَقالَتْ: ما كانَ رَسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ ولَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً؛ يُصَلِّي أَرْبَعًا…”.

“… فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أَرْبَعًا، فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلَاثًا. قالَتْ عَائِشَةُ: فَقُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، أَتَنَامُ قَبْلَ أَنْ تُوتِرَ؟ فَقالَ: يا عَائِشَةُ، إنَّ عَيْنَيَّ تَنَامَانِ ولَا يَنَامُ قَلْبِي(المصدر: صحيح البخاري).

اقرأ أيضًا: حكم صلاة الجماعة في البيت مع الزوجة

تعتبر صلاة التهجد من أكثر العبادات التي يُقبل عليها جميع أبناء الأمة الإسلامية في النصف الآخر من شهر رمضان الكريم بالأخص في العشر الأواخر منه؛ وذلك من اجل نيل الثواب والأجر العظيم في الليالي المُباركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إنضم لقناتنا على تيليجرام