ثقافة إسلامية

حكم دعاء القنوت في صلاة الفجر عند المالكية

ما هو حكم دعاء القنوت في صلاة الفجر عند المالكية؟ وما حكم نسيان دعاء القنوت في صلاة الفجر عند الشافعية؟ ودعاء القنوت في تعريف الفقهاء بأنه اسم للدعاء في الصلاة في محل مخصوص من القيام، من خلال موقع مرحبا يمكنك الاطلاع على القنوت حكم دعاء القنوت عند المالكية في صلاة الفجر.

حكم دعاء القنوت في صلاة الفجر عند المالكية

يرغب الكثيرون معرفة حكم دعاء القنوت في صلاة الفجر عند المالكية، ويسن عند المالكية القنوت في صلاة الفجر، ومن المُستحب عندهم أن يكون قبل الركوع وذلك ليمتد القيام فيلحق المسبوق، ولا توجد تلك الفائدة لو قنت الإمام بعد الركوع.

ولقد روي عن عمر وعلي وابن مسعود وخلق من الصحابة وهو مذهب إسحاق ومالك أن القنوت قبل الركوع، وهذا ما استقر عليه عمل الصحابة، ومن المستحب عند المالكية الإسرار بالدعاء في القنوت.

ودعاء القنوت المأثور هو اللَّهمَّ إنَّا نستَعينُكَ ونستغفرُكَ، ونُثني عليكَ الخيرَ ولا نَكْفرُكَ ونخلعُ ونترُكُ مَن يَفجرُكَ اللَّهمَّ إيَّاكَ نعبدُ ولَكَ نصلِّي، ونسجدُ وإليكَ نَسعَى ونحفِدُ نَرجو رحمتَكَ ونخشَى عذابَكَ إنَّ عذابَكَ الجِدَّ بالكفَّارِ مُلحِقٌ “. [عبيد بن عمر – نخب الأفكار]

وأهل العلم مختلفون في شأن القنوت في صلاة الصبح، فمنهم من يراه بدعة، وأنه قد تم نسخه في النوازل وغيرها، ومنهم من يرى أنه من سنة الفجر، كما أن منهم من يراه مستحب فيها، ومنهم من يقنت عند النوازل وفي أي صلاة مفروضة.

المذهب الوسط أن فعله سنة وتركه سنة، حيث إنه لا يتم النكران على من داوم عليه ولا يتم وصفه بالمخالف للسنة، ولا يتم النكر على من أنكره، ومن قنت فقد أحسن، ومن تركه فقد أحسن كذلك.

اقرأ أيضًا: الحكمي وش يرجع؟ وما أصل عائلة الحكمي؟

ما هي الحالات التي يجوز فيها دعاء القوت

يشرع دعاء القنوت في الوتر كل ليلة، ولقد جاء في حديث الحسن بن علي بيانه وهواللهمَّ اهدِنا فيمَن هدَيت، وعافِنا فيمَن عافيت وتولَّنا فيمَن تولَّيت، وباركْ لنا فيما أعطيت، وقِنا شرَّ ما قضيت، إنك تَقضي ولا يُقضى عليكَ، إنه لا يَذِلُّ مَن والَيت، ولا يَعزُّ مَن عاديت، تباركت ربَّنا وتعالَيت”. [الحسن بن علي بن أبي طالب – إرواء الغليل].

وإذا دعا بدعوات طيبة زيادة فذلك طيب، ويسمى بقنوت الوتر، ففي الركعة الواحدة الأخيرة يتم القنوت بها، بعدما يرفع من الركوع يرفع يديه ويقنت هذا القنوت، ويدعو بما يريد.

ولقد شرع القنوت أيضا في النوازل، فإذا نزل بالمسلمين نازلة أو تعدى عليهم العدو أو وقع عليهم شدائد، ويدعون الله بأن يفرجها ويزيلها في جميع الصلوات.

وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقنت في الفجر والمغرب جميعًا إذا نزل به أمر، ولقد كان يقنت في المدينة بسبب إخراج كفار قريش للرسول من مكة لأنهم أخرجوه وآذوه، وكان يدعو للمستضعفين من المسلمين في مكة ليتخلصوا من شر عدوهم وينجيهم، وعندما تعدى مجموعة من الأعراب على جماعة من أصدقائه قنت عليهم شهرًا.

اقرأ أيضًا: هل يجوز تخزين السلعة حتى يرتفع ثمنها ثم عرضها؟ حكم تخزين سلعة حتى يغلي ثمنها في الإسلام

وما حكم نسيان دعاء القنوت في صلاة الفجر عند الشافعية

في حال لم يتذكر الإمام القنوت في صلاة الفجر إلا بعد الجلوس للتشهد الأخير فقد فاته ولا يمكنه إدراكه، ولا يشرع له حينها القيام به، ولقد ذكر في تحفة المحتاج ممزوجًا بشرح المنهاج في الفقه الشافعي أنه لو نسي الإمام أو المنفرد قنوتًا فذكره في سجوده لم يعد له لتلبسه بفرض أما إذا عاد له عامدًا عالمًا فقد بطلت صلاته.

تعرفنا على ما هو حكم دعاء القنوت في صلاة الفجر عند المالكية ولقد تبين أن صلاة القنوت مشروعة في حال نزلت نازلة بالمسلمين، ومن السنة عند المالكية القنوت في الفجر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى