“اللي زوجها دايم عصبي تدخل” تجاربكم مع الزوج العصبي

“اللي زوجها دايم عصبي تدخل” تجاربكم مع الزوج العصبي
اللي زوجها دايم عصبي تدخل

“اللي زوجها دايم عصبي تدخل” يعد هذا من بين العناوين التي تتطرق إلى المجموعات على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، حيث إن هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى انفعال الزوج، فتبحث الكثير من السيدات عن طرق التعامل مع الزوج العصبي، ويعرض موقع مرحبا تجارب مع الأزواج العصبية.

تجاربكم مع الزوج العصبي

هناك الكثير من التساؤلات التي تدور حول إذا كان الرجل العصبي يتغير، وكيفية التعامل مع عصبيته، لذلك تم طرح الكثير من التجارب الخاصة ببعض السيدات المتزوجات عن كيفية تعاملهم مع الرجل العصبي، وكانت من بين هذه التجارب ما يلي:

1- التجربة الأولى

تقول إحدى السيدات عن زوجها العصبي بشكل دائم أنه عندما يغضب عليها وينفعل عليها بشكل كبير تنظر إليه في صمت ولا ترد عليه، وعندما يبدأ بملاحظة ذلك يبدأ في خفض صوته ويتنفس بعمق ثم يستعيذ بالله من الشيطان ثم يعتذر ويتأسف وينسى.

تقول إنها تريد أن تفعل مثله وتنفعل لكنها لا تستطيع فتضطر إلى التزام الصمت، خاصةً إذا كان زوجها ظالمًا، لذا أنصح الجميع ألا تكونوا مثلي لا تكونوا ضعفاء بزيادة ولا أقوياء بزيادة، بل حافظوا على الوسطية.

اقرأ أيضًا: تجربتك مع حبوب لجام في العلاقة الزوجية

2- التجربة الثانية

استكمالًا لمعرفة تجاربكم مع الزوج العصبي يمكن التحدث عن تجربة سيدة أخرى مع الرجل العصبي، حيث تقول سيدة أنها في مرة من ذات المرات قامت بالرد على زوجها في إحدى نوبات غضبه، وعندما حدث هذا ظل يلعن ويدعي عليها، وكان سوف يقوم بضربها لولا أنها كانت تحمل ابنتهما.

تقول إنه يعلم كم هي صابرة عليه لكنه لا يحب أن يكون في صورة سيئة ولا يكون مخطئًا حيث إنه لا يعترف بخطئه بل يزداد عندًا، وعندما اتبعت سياسة اللين والدلع أصبح بإمكاني أن أوصل إليه كم هو مخطئ ويأتي ويعتذر لي ويدلعني ويأتي لي بالطعام، لذا أقولكم يجب أخذهم باللين.

اقرأ أيضًا: نقطة ضعف الرجل الحمل في الفراش

أسباب انفعال الزوج

ساهم معرفة تجاربكم مع الزوج العصبي في معرفة أن انفعال الزوج يرجع إلى حالة شعورية تحدث نتيجة أسباب متعددة خاصةً في العلاقة الزوجية التي تؤثر بعض العوامل على الحالة المزاجية للزوجين، ومن بين أسباب انفعال الزوج على زوجته ما يلي:

  • الحالة النفسية للزوجين حيث قد يتعرض الزوجين إلى بعض المشكلات النفسية التي تقع على كل منهما، والتي تؤدي إلى الانفعال والغضب عند التعرض لأي خلاف بينهما.
  • تدخل الأهل في حياة الأزواج الذي يؤدي إلى الانفصال في كثير من الأحيان.
  • الخلافات المادية التي ترتبط بحاجات الأسرة والمنزل والأبناء، إذ إن هذا الأمر ما يثير المشاكل في المنزل.
  • الحالة الصحية التي قد يُصاب بها أحد الزوجين والتي تؤثر على سرعة الانفعال والغضب.
  • فترة الحمل لدى النساء التي تؤدي إلى تغيرات هرمونية في جسد المرأة مما يجعل مشاعرها وعواطفها غير مستقرة فتظهر في سلوكيات عصبية أو غضب.
  • فترة الحيض لدى النساء التي تغير من الحالة النفسية للفتاة بسبب بعض الاضطرابات الهرمونية، الأمر الذي يجعل الفتاة في حالة عصبية أكثر.
  • الغيرة الزوجية التي تؤدي إلى الانفعال بين الزوجين.

اقرأ أيضًا: أخاف من الزواج بسبب العادة ماذا أفعل؟

طريقة التعامل مع الزوج العصبي

في نهاية الحديث عن تجاربكم مع الزوج العصبي يمكن القول إنه هناك الكثير من الطرق التي يجب اتباعها من أجل التخفيف من غضب الزوج، وتتمثل تلك الطرق في:

  • إظهار الحب للزوج من خلال الاهتمام به وتقدير أفعاله.
  • إعطاء الزوج مساحة إبداء للرأي حيث يجب أن يعبر عن حاجاته ورغباته.
  • العمل على تأكيد رأي الزوج من خلال تجنب انتقاده سلبيًا.

من خلال قراءة تجاربكم مع الزوج العصبي يمكن معرفة سبب من بين أسباب انفعال الزوج، وهي ضغوطات الحياة وروتين العمل الذي يكون من أسباب انفعال الزوج والتي تؤثر على الحالة النفسية والاجتماعية أيضًا.