فتاوى إسلامية

هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الاربعة؟ حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة

هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الاربعة؟ من الأمور المهمة التي لا بُد من الاهتمام بالتطرق إلى معرفتها قبل مجيء موعد هذا اليوم تفاديًا لارتكاب أي خطأ يمكن أن يقوم به المسلم دون عمد، ومن خلال موقع مرحبا يتم عرض حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة عبر المقال التالي لكل من يرغب في معرفة ما إذا كان يمكن الاحتفال به أو لا.

هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة

يوم الاحتفال بالمولد النبوي يكون 12 ربيع أول وهو ما يصادف في العام الجاري يوم 27 سبتمبر بالميلادي، وفي هذا اليوم يعتاد المسلمين الاحتفال بأكثر من شكل، حيث صناعة الحلوى وبيعها وتناول أشهى الوجبات وتشغيل الأغاني الدينية وغيرها من مظاهر الاحتفال الأخرى، ولكن هل يجوز ذلك؟ هذا ما نوضحه في السطور التالية في المذاهب الأربعة ردًا على هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة:

1- حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذهب المالكي

تحدث المذهب المالكي في هذا الأمر موضحًا ومؤكدًا على أنه بدعة من البدع التي ابتكرها المسلمين، والتي لا يجوز القيام بها، وأشار إلى أنه لا يوجد أي دليل في السنة النبوية يشير إلى احتفال الرسول صلى الله عليه وسلم بيوم مولده.

كما أكد على أنه لا يوجد من الصحابة من ذكروا شيء عن احتفال الرسول بالمولد النبوي الشريف، وهذا ما يدل على أنه أمر غير مقبول في المذهب المالكي وهو بدعة ولا يوجد سند يمكن الرجوع إليه في هذا التصرف.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الخروج مع الخطيب؟

2- حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذهب الحنفي

كما قد ذكر المذهب الحنفي حكم الاحتفال بهذا اليوم ردًا على هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة حيث أشار إلى الاتفاق مع رأي المذهب المالكي.

حيث أيد أنه بدعة لا يجوز العمل بها ولا يوجد عليها أي دليل، ولم يقوم أي خليفة من الخلفاء الراشدين بهذا الأمر، لذا لا يجوز للمسلمين الاحتفال به في الوقت الحالي.

اقرأ أيضًا: هل يجوز تسمية اسم لدن؟

3- حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذهب الشافعي

سار هذا المذهب على النهج الذي سار عليه المذاهب الأخرى، حيث قال في هذا الاحتفال إنه بدعة من المسلمين لا يجوز القيام بها، ولا يوجد الأدلة والأصول التي تعود إليها في القرآن الكريم، لذا فإنه فعل غير مباح.

اقرأ أيضًا: هل يجوز النظر إلى تزاوج الحيوانات عند الشيعة

4- حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذهب الحنبلي

هذا المذهب الوحيد الذي لم يذكر أي شيء عن الاحتفال بالمولد النبوي، ولا يُشير إلى أي شيء يتعلق بمدة صحة أو خطأ الاحتفال بهذا اليوم، ولكن البعض من هذا المذهب تحدثوا عن نية المسلمين من الاحتفال وهي التذكرة ليس إلا، وليس بقصد التعظيم المبالغ فيه كما تظن المذاهب الأخرى، وهو ما يدل على تقبل الفكرة وعدم معارضتها.

بهذا يكون قد تم الرد على هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة حيث إمكانية التعرف الجيد على ما إذا كانت العادات التي يمارسونها بشكل طبيعي كل سنة من احتفال بالمولد النبوي صحيحة أم خاطئة لتفادي فعل ما قد يغضب الله ـ عزَّ وجلَّ ـ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى