فتاوى إسلامية

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام؟ كم يوم يستطيع المسافر ان يجمع ويقصر؟

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام؟ وكم يوم يستطيع المسافر أن يجمع ويقصر؟ حيث إن المسافر يجوز له القصر والجمع في الصلاة بدون اشتراط مسافة محددة لهذا السفر، ولكن لا يستمر جواز الجمع والقصر مدة طويلة، وهنا بالتحديد سيقوم موقع مرحبا بتوضيح متى يحق للمسافر أن يقصر ويجمع.

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

في حالة نوى المسافر إقامة 3 أيام غير يومي الدخول والخروج، ولكنه اضطر إلى تمديد إقامته أكثر من المدة المحددة، فينقطع سفره بمضي اليوم الثالث، فلا يجوز له القصر والجمع بعد ذلك.

بينما في حالة لم يعلم المسافر متى تنقضي حاجته من سفره بالتحديد وتوقع قبل مضي 4 أيام ولم يصدق توقعه وطالت المدة، فيجوز للمسافر أن يقصر ويجمع حتى 18 يومًا.

كم يوم يستطيع المسافر أن يجمع ويقصر

في إطار الإجابة عن سؤال هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام، فلا بد من توضيح المدة التي يستطيع فيها المسافر الجمع والقصر في الصلاة، حيث ذهب ابن عباس – رضي الله عنه – إلى أن المسافر إذا أقام 19 يومًا أو أقل فإنه يقصر، وإذا نوى الإقامة أكثر من هذا، يُلزم بإتمام الصلاة.

علاوة على ذلك فإن الإقامة التي لا تمنع قصر الصلاة تكون 4 أيام فأقل، وذلك الذي عليه الأغلبية، وفيه احتياط للدين، وبُعد عن الخطر بتلك العبادة التي هي عمود الدين الإسلامي.

اقرأ أيضًا: هل يجوز النكاح من الخلف عند الشيعة

عدد الإقامات للصلاة عند جمع الصلاة

في سياق معرفة هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام، فمن المهم توضيح أن أقوال الفقهاء تعددت بخصوص الأذان والإقامة عند جمع الصلوات في السفر أو الحضر إن وجد عذر شرعي كالمرض أو المطر.

يرى الجمهور من أهل العلم بأن يؤذن للصلاتين بأذان واحد، وتُقام إقامتان لكل صلاة إقامة، وذلك هو مذهب السادة الحنفية والحنابلة والشافعية، وجاء الدليل على هذا ما ثبت عن الرسول – صلى الله عليه وسلم – في حجة الوداع، فقد صلى الظهر والعصر في عرفة جمع تقديم بأذان واحد وإقامتين.

اقرأ أيضًا: هل يجوز للزوجين النوم عاريان السيستاني

حكم صلاة جمع تقديم عند دخول وقت الصلاة الثانية

تجدر الإشارة إلى أنه في حالة جمع المسافر بين صلاة الظهر والعصر في وقت صلاة الظهر فيكون هذا جمع تقديم، وفي حال جمع المصلي صلاة الظهر والعصر بموعد صلاة العصر فيُسمى جمع تأخير في تلك الحالة، ولأهل العلم آراء منها:

  • الرأي الأول: الصلاة الصحيحة؛ وذلك لاعتقاده بالخطأ أن وقت صلاة الظهر لم يذهب بعد، ولا إعادة عليه وأنه معذور.
  • الرأي الثاني: إعادة الصلاتين بنية قديمة وهي نية جمع التأخير، وذلك بشريطة أن يكون ما زال مسافرًا، وأن يكون وقت صلاة العصر لم يذهب بعد.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الدعاء لشخص بالهداية؟ وما هي أدعية هداية شخص؟

شروط تقديم الجمع أو تأخيره

توجد مجموعة من الشروط التي يجب توافرها لتقديم الجمع أو تأخيره في الصلاة عند السفر، وهي تأتي على النحو الآتي:

  • دوام السفر وبقاؤه إلى دخول وقت الصلاة الثانية: مع إتمام المسافر الصلاتين قبل انتهاء سفره.
  • أن يبدأ المسافر في السفر الذي يبيح له قصر الصلاة وجمعها: ويخرج من بلدته قبل أذان الصلاة الأولى.
  • أن ينوى المصلي جمع الصلاتين في أول وقت الصلاة الأولى: إما جمع تقديم أو تأخير أو ينوى أثنائها، ولكن لا يخرج وقت الصلاة وهو لم يعقد نية جمعه للصلاتين، وفي حال خروج وقت الصلاة الأولى يعتبر قضاء.

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام من ضمن الأسئلة المهمة التي على كل مسلم مسافر أن يعرف إجابته، وذلك حتى لا يقع في إثم وذنب جمع الصلاة أو القصر فيها بدون داعي لهذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى